بسبب سوء التغذية والتوعية.. التسوّس ينخر أسنان الأطفال!


تسوّس الأسنان عند الأطفال في لبنان تخطى المعدل العام .. خلاصة دراسة لمنظمة الصحة العالمية تحذّر فيها من إرتفاع نسبة تسوّس أسنان الأطفال دون توقّف. أما الأسباب فمتعددة، منها سوء التغذية، عدم إستعمال فرشاة الأسنان بنسبة وصلت إلى 80 في المائة في المناطق النائية كعكار على سبيل المثال، بسبب غياب التوعية من الأهل. ومن الأسباب أيضاً، تناول السكريات بكثرة، فضلاً عن شرب الحليب في أوقات معينة، كلّها عوامل تزيد من أزمة تسوّس الأسنان عند الاطفال.

فما هي الحلول الواجب إتخاذها لحماية صحة الأسنان عند الاطفال من التسوس وأمراض اللثة؟

نسبة التسوس إلى إرتفاع .. والتوعية ضرورية اخطرما ينذر به الاطباء الاسنان أن البكتيريا الموجودة في فم الطفل التي تسمى بالفرنسية Streptococcus mutans هي المسؤولة عن زيادة تسوّس الاسنان، إذ تحوّل المواد النشوية الى حامض يؤثّر على الطبقة الخارجية للأسنان، وهي الميناء أو الطبقة القاسية التي تستعمل للمضغ. فعندما تُترك المواد النشوية كالخبز وجميع المواد السكّرية والحليب في فم الطفل عند النوم تتخمّر، الأمر الذي يسبّب التسوّس بسبب البكتيريا المتكاثرة فيها...

في هذا السياق يحذر الخبير الصحي لدى منظمة الصحة العالمية لأمراض اللثة والفم والأسنان البروفسور منير ضومط على ضرورة تكثيف حملات التوعية الصحية للحفاظ على صحة الأسنان، بعدما أظهرت الدراسة العلمية لدى منظمة الصحة العالمية أن تسوس الأسنان عند الأطفال في لبنان إلى ارتفاع ،وسط تراجع حملات التوعية من قبل المعنيين في الصحة.

فيقول لـ greenarea.me : “للأسف إن مؤشر تسوّس الأسنان في لبنان الى ارتفاع خلال 12 سنة الماضية وفق دراسة لمنظمة الصحة العالمية. حيث أن معدله 5,7 في المائة من عدد الأسنان المحشوة والمخلوعة والمنخورة . والأسباب عديدة منها عدم إهتمام الأهل بأسنان أولادهم وفي تعليمهم كيفية العناية بها، فضلاً عن أن تكاليف علاج الأسنان مرتفعة، إضافة إلى غياب التوعية من حملات الإرشاد الصحي، على الرغم من تحذير منظمة الصحة العالمية انه يجب ان يكون معدل مؤشر التلوث أقل من 3% . الامر الذي يعني أن نسبة التسوس في لبنان مرتفعة جداً، على الرغم من خطة وطنية للتوعية عن صحة الاسنان وضعت منذ سنة 2004 الى اليوم فلم تطبق بكل أسف لا من وزارتي الصحة و التربية و لا في بعض المراكز الصحية بالرغم انه حصل كشف صحي على أسنان الطلاب في عدد من المدارس الرسمية .”

الا ان الابرز ما شدد عليه الدكتور ضومط :” انه على طبيب الأسنان ان يلعب دوره في التوعية الوقائية كأن يركز في عمله الطبي على الأعمال الوقائية في المراكز الصحية خصوصاً في ما يتعلق في الحفاظ على صحة الأسنان و تجليسها التي تتم بكل أسف بصورة عشوائية بهدف المتاجرة والكسب المادي. لذا نشدد على أهمية دور الاهل في التنبه الى ذلك للحفاظ على صحة أولادهم .

” 80% من الاطفال لا يستعملون فرشاة الاسنان !

من جهة أخرى، فإن سوء التغذية أمر أساسي مسبب في زيادة تسوس الأسنان عند الأطفال، حيث كان للإختصاصي في التغذية عمر عبيد رأيا في هذا الخصوص، حيث قال ل greenarea.me :”ان تسوس الاسنان عند الاطفال نتيجة قلة التوعية عند الاهل في التنبه من الحد من كثرة تناول الاولاد للسكريات، خصوصا عند الذين يعانون من وضع إقتصادي صعب. فينتج عنه سوء تغذية كما و انه لاحظنا ضمن دراسة علمية اجريناها في الجامعة الأميركية أن نسبة 80 % من الأطفال في عدد من المناطق النائية خصوصا في عكار لا يستعملون فرشاة الاسنان . من جهة اخرى تبين لنا ان تسوس الاسنان ليس من قلة الكلورفي مياه الشفة بل من السكريات والإكثار من شرب الشاي و قلة تنظيف الأسنان قبل النوم وغياب التوعية في المدارس حيث أن آخر دراسة عن الصحة المدرسية أظهرت ان هناك إهمال في استعمال فرشاة الاسنان .”

التحذير من تناول الحليب ليلاً

في المقابل شدد الاختصاصي في طب الاطفال الدكتور روني صياد عبر ال greenarea.me :”ان الاسباب متعددة لتسوس الاسنان عند الاطفال الا ان السبب المباشر يقع على الاهل في ترك الطفل ينام ورضاعة الحليب في فمه والإكثار له من الحليب قبل النوم عدا نقص الفلور في المياه و سوء التغذية .”

خير الله : التحذير من الإعلانات عن الأسنان على الانترنت

اما نقيب أطباء الأسنان الدكتور كارلوس خير الله ، فاهم ما حذر منه عبر ال greenarea.me : “عادة ان حملات التوعية عن صحة الاسنان مسؤولة عنها وزارة الصحة المخولة و الداعمة لها و في حال قمنا بها في نقابة اطباء الاسنان تكون محدودة الا ان الابرز في هذه المسألة هو ضرورة التنبه ليس فقط من تسوس الاسنان بل من الدعاية المغشوشة عن علاجات مستحدثة لطب الاسنان في مواقع التواصل الاجتماعي التي في اغلبيتها كاذبة و غير دقيقية هدفها فقط كسب الاموال كتلبيس الاسنان و الجسور في الفم .”

لا شيء جديد

الى رأي المسؤولة عن السجل الصحي في وزاة الصحة جويس حداد التي اوضحت ل greenarea.me : “حاليا ليس هناك حملة توعية عن صحة الفم و الاسنان في وزاة الصحة الا اننا تقوم دائما في حملات دعم السجل الصحي بالتنبه في الحفاظ على صحة الاسنان عند الطفل كوقاية اولية ”

* المصدر: greenarea

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.