افتتاح أقسام جديدة في مستشفى ميس الجبل الحكومي


افتتح مستشفى ميس الجبل الحكومي، قسما جديدا لعناية الأطفال وحديثي الولادة، وقسم الأشعة بعد تطويره وتحديثه، برعاية عضو كتلة التنمية والتحرير النائب أنور الخليل، وحضوره، كما حضر عضو هيئة الرئاسة في حركة "أمل" ورئيس مجلس الجنوب الدكتور قبلان قبلان، كما حضر رئيس ديوان المحاسبة القاضي أحمد حمدان، رئيس اتحاد بلديات جبل عامل علي الزين، رئيس بلدية ميس الجبل عبدالمنعم شقير، مدير مستشفى ميس الجبل الحكومي الدكتور حسين ياسين، مدير مستشفى تبنين الحكومي الدكتور محمد حمادة، مدير مستشفى بنت جبيل الحكومي الدكتور توفيق فرج، مدير مستشفى مرجعيون الحكومي الدكتور مؤنس كلاكش، آمر مفرزة صيدا القضائية المقدم الركن أحمد حمدان، المسؤول التنظيمي لاقليم جبل عامل في حركة "أمل" المهندس علي اسماعيل على رأس وفد من قيادة الاقليم، مدير الحوزة العلمية في ميس الجبل الشيخ علي شقير، الشيخ حسين عيسى وعدد من رجال دين، قيادات عسكرية وأمنية وحزبية، فاعليات اجتماعية وثقافية وطبية وبلدية واختيارية.

بعد النشيد الوطني وتقديم من حيدر نجم، ألقى رئيس مجلس الادارة ومدير مستشفى ميس الجبل الحكومي الدكتور حسين ياسين كلمة رحب فيها بالحاضرين، وتحدث عن واقع المستشفى وأهم انجازاته وخطته المستقبلية. وشكر رئيس مجلس النواب نبيه بري، ومجلس الجنوب بشخص رئيسه قبلان قبلان، وراعي الاحتفال النائب الخليل، وبلدية ميس الجبل رئيسا وأعضاء.

ثم ألقى النائب الخليل كلمة توجه فيها ب"التحية والسلام، إلى بلدة الشهداء والعلماء وعرين المقاومين ميس الجبل". وتحدث عن "الروابط المتينة بين جبل عامل وجبل الشيخ والبياضة، التي أساسها المقاومة ورفض الظلم والعيش المشترك"، مستذكرا "الثوابت الوطنية التي أرساها الامام السيد موسى الصدر".

وأشاد ب"مساعي وتوجيهات دولة الرئيس الأستاذ نبيه بري، الذي حمل الأمانة وخاض معركة التحرير ومسيرة التنمية"، معربا عن فخره بالانتماء إلى كتلة "التنمية والتحرير".

ونوه الخليل بدور مجلس الجنوب "في إعمار وتنمية الجنوب والبقاع الغربي"، وب"جهود رئيسه الدكتور قبلان قبلان، الذي لا يهدأ ولا يفوت فرصة لاقامة المشاريع وتطوير البنى التحتية لقرى الجنوب المحرومة".

وأشار إلى "معاناة الجنوبين والقرى المجاورة قبل تدشين المستشفى الحكومي في ميس الجبل"، مبديا استعداده الدائم "لتقديم المساهمة والمساعدة في تطوير المستشفى وتجهزيه لتخفيف آلام أهالي المنطقة والجوار".

واختتم الاحتفال بقص شريط الافتتاح وبجولة على الأقسام المدشنة، حيث استمع الحضور إلى شرح عن التجهيزات من الدكتور ياسين، ثم انتقلوا إلى قاعة المستشفى حيث تم قطع قالب حلوى للمناسبة، وتقديم الدروع التقديرية للمساهمين في الافتتاح والتجهيز.

وأولم قبلان قبلان على شرف الخليل والمشاركين في حفل الافتتاح في دارته في بلدة ميس الجبل.

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.