أنشطة عاشورائية لكشافة المهدي



تابعت أفواج كشافة الإمام المهدي (عج) في قطاع الخيام استقبال أحباب الحسين )عليه السلام(، في ثاني أيام المجالس العاشورائية التي أقامتها الأفواج، والتي سكبت فيها الدمعة الصادقة على مصاب سيد الشهداء، وتخللها مشاهد تمثيلية تروي فصولا من كربلاء، وفقرات عاشورائية متنوعة.


سارت مفوضية جبل عامل الأولى في كشافة الإمام المهدي (عج) بين ربوع كربلاء العزة والإباء، وفي ثاني أيام محرم الحرام سار معها 17830 حسيني وزينبية حضروا في 229 مجلسا حملوا حبهم بين حنايا العيون الدامعة، وخطفوا الشوق على صفحات الصدور اللاطمة، وعلى راحة الكف تبعثرت الحروف لتكتب زيارة الناحية، وفي كل يوم يزداد العاشقون تلبية وحضورا... ولن يهدأ صوت الحق الهادر في كل صباح ومساء " لبيك سيدي ومولاي يا سيد الشهداء".


هل هلال محرم ومعه التهبت الحرارة في قلب 2121 حسيني وزينبية من فتية وفتيات كشافة الإمام المهدي (عج) في قطاع جويا، حضروا بـ 30 مجلسا حسينيا تلونت فقراتهم بين الزائر الكربلائي الذي حمل معه نسيم الشهادة، والسيرة الحسينية العطرة، والمسرحيات العاشورائية واختتمت الإحياءات بحلقات لطم وزيارة الإمام الحسين (عليه السلام


16587 حسيني وزينبية من كشافة الإمام المهدي (عج) في مفوضية جبل عامل الأولى بأعمال الورود سحرهم حبك الفطري، جاؤوك وأنفاسهم عابقة بالحنين، رددوا اسمك في 224 مجلسا حسينيا أقيموا في اليوم الأول من محرم على امتداد قرى وبلدات المفوضية.

16587 كشفي وكشفية أحيوا بأنفسهم عزاءك، شاركوا في البرامج العاشورائية المتنوعة، أنشدوك شعرا، لطموا الصدور اليانعة مواساة وأخذوا العبر من مسيرتك الخالدة، زاروك من بعيد وطلبوا الثأر من حفيدك المنظر المهدي (عجل الله تعالى فرجه).


حملوا قلوبهم على الأكف كما كل عام، وزادت عزيمة أرواحهم للتزود من أيام عاشوراء، وفي هذا العام وكما كل عام لبت أفواج كشافة الإمام المهدي (عج) في قطاع صور نداء الإمام الحسين (عليه السلام)، ومع بدء شهر محرم الحرام حضر 2706 كشفيي وكشفية من مختلف أفواج القطاع في 36 مجلسا عاشورائيا تنوعت فقراتهم الهادفة إلى ترسيخ القيم والمفاهيم العاشورائية في قلوب المحبين والمحبات لأهل البيت (عليهم السلام


تلتهب في كل عام صدور العاشقين لسيّد الشهداء (عليه السلام)، ومع أول أيام محرم الحرام بدت الإحياءات في أفواج كشافة الإمام المهدي (عج) / قطاع قانا حيث توافد 2237 من الفتية والفتيات الحسنيين والزينبيات إلى الإحياءات العاشورائية لمواساة صاحب العصر (عجل الله تعالى فرجه) لإستلهام العبر والدروس من واقعة كربلاء عبر الفقرات المتنوعة المقدمة في الأفواج.


على إسم الحسين ومحبة آل بيته، إجتمع فتية وفتيات كشافة الإمام المهدي (عج) في قطاع الخيام _ مفوضية جبل عامل الأولى أول أيام الإحياء العاشورائي الذي أقامته أفواج القطاع، وقد تنوعت فيها الفقرات في المجالس وقدمت بقالب فنيّ مميّز حمل للناشئة الكثير من العبر العاشورائية المستوحاة من مدرسة الإمام (عليه السلام).




















































































تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.