وسام رعد طوّع القش خدمة لموهبته


هي لم تكن نتيجة الدراسة ولا التدريب .. بل شغف تحول الى تحدي وبعدها الى فن .. ان تبني سيارة من (اعواد قش ) صغيرة هي موهبة لا يتقنها الا الموهوبون . وهذا ما أتقنه الفنان وسام رعد من بلدة حاصبيا ، الذي تملكه من صغره حب رسم مجسمات السيارات بتصاميم جديدة ومبتكرة ، والذي تفتحت مواهبه عام 2002 ، بداية أستعمل الكرتون كتجربة أولى لكنها لم ترض موهبته ، فأعتمد (قشة البوظة ) بتقنيه بسيطة وهي جمعها ببعض بواسطة لاصق خشبي ،

لكنه أصر على صقل موهبته أكثر فأعتمد عام 2009 اعواد القش وصنع حتى الان 6 سيارات بقياسات مختلفة وبتصاميم مميزة من خياله ، دون غفلان أقل التفاصيل وأدقها حتى تخالها حقيقية وكل سيارة تستلزم من شهرين حتى عام كامل من العمل بأوقات الفراغ لتخرج تحفة فنية تستحق التقدير .

وسام رعد الذي يأمل ان يقيم معرضاً فيما بعد للجمهور حين يكون قد أتم صناعة عدد كاف من السيارات ، يرفض ان يبيع ايا من تحفه لانها وليدة جهد كبير وحب لفنه وليس للتجارة وطموحه ان يبني سيارة بحجمها الطبيعي وبكامل تفاصيلها في المستقبل القريب .




















تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.