بين ميلانيا ترامب وجوليانا عواضة... من حازت انتباه ترامب؟


استقبل الرئيس الأميركي #دونالد_ترامب وزوجته ميلانيا نظيره الأرجنتيني ماوريسيو ماكري وزوجته جوليانا عواضة في البيت الأبيض.

مرة جديدة نجحت ميلانيا ترامب في إطلالتها التي أتت تتمة للاطلالة التي وصفت بـ"الملكية" حينها إلى جانب الملكة رانيا العبد الله.

وفق موقع "الدايلي مايل"، ارتدت ميلانيا بزّة باللون الأخضر الزيتوني قدّرت قيمتها بنحو أربعة آلاف ومئة دولار أميركي، وهي عبارة عن سترة عسكرية مستوحاة من الممثل نيكولاس كيج ( 2.995 دولاراً أميركاً) ونسقت معها تنورة من ماركة "ألتوزارا" لربيع 2017 (1.120 دولار أميركي). وأكملت إطلالتها بحذاء من جلد الأفعى من تصاميم "مانولو بلانيك" قدر ثمنه بنحو 595 دولاراً أميركياً وحافظت على شعرها المنسدل على كتفيها تماماً كما بدت في صورة البوتري التي نشرها البيت الأبيض.

أما عن جوليانا، فارتدت ثوباً جلدياً أحمر، غير أنّ متابعي الموضة تنبّهوا إلى أنه يشبه ثوب الأميرة كيت ميدلتون من تصميم ألكسندر ماكوين. عواضىة نسّقت إطلالتها بحذاء باللون الأحمر من ماركة "أكوازورا" وهي من الماركة نفسها (695 دولاراً أميركياً) التي دخلت في معركة مع ابنة ترامب ايفانكا بعدما رفع مصممها الايطالي دعوى قضائية ضدها اتهمها بسرقة تصاميم الشركة. أما تسريحة شعرها فجاءت على غرار الملكات وتحديداً دوقة كامبريدج الأميرة كيت.

من جانبها، لفتت صحيفة "الصن" البريطانية إلى أنّ الرئيسين ترامب وماكري أظهرا تنافساً للفت انتباه جوليانا، إذ التقطت عدسات الكاميرا أكثر من صورة تظهر اقتراب ترامب من سيدة أرجنتين، في حين ألمحت الصور الأخرى إلى وجود منافسة شرسة بين سيدة أميركا وسيدة الأرجنتين ذات الأصول اللبنانية وتحديداً مدينة بعلبك.








تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.