أبو رباح علي عبد الحسن عواضة.. إبن مدرسة الحياة

شاعر المواقف أبو رباح علي عبد الحسن عواضة.. حفيد المعلم الأكبر المرحوم ابو عبدو
شاعر المواقف أبو رباح علي عبد الحسن عواضة.. حفيد المعلم الأكبر المرحوم ابو عبدو


غاب الهلال ليعود علينا بدراً، هكذا، غاب الجار والأخ الكبير والصديق الوفي، ابو رباح علي عبدالحسن عواضه.

غاب في جسده ، ولكنه ما زال حياً فينا، تماماً كالبدر.

أبو رباح التاريخ،

أبو رباح التراث الفكري والأجتماعي،

أبو رباح شاعر المواقف،

أبو رباح الطبيب العربي،

أبو رباح الإنسان بكل ما تعنيه هذه الكلمة.

أبو رباح من لا يعرفك يجهلك، من خدمة أديتها، وكم من خدمات قدمتها، وأجرك على الله، وانت صامت تيمناً بقوله تعالى "ان الله يرى عملكم والمؤمنون".

ابو رباح افتقدناك، ولكنك ستبقى خالداً في ذاتنا، نردد أشعارك ورواياتك اللطيفة، ومواقفك...

كيف لا نذكرك ونتذكرك وانت مدرسة جامعة، كما كنت تقول انك ابن مدرسة الحياة ، وهذا القول لا شائبة فيه، وانت حفيد المعلم الأكبر المرحوم ابو عبدو ، وانت حفيد معلمة الحساب بالفطرة ام عبدو ، لقد اكتسبت منهما الدروس والعبر والتاريخ ، وعن والدك الحكمة وسعة الصدر في الحنكة السياسية ، ومن عملك اكتسبت الحياة ، وكان لكل مشكلة عندك الحل الناجع.

في رحاب الله ايـــها الغالي ،

نسأله تعالى ان يتقبلك بحسن رعايته وان يحشرك مع مولانا وسيدنا وحبيب قلوبنا محمد بن عبدالله وآل بيته ، وان يلهمنا وآهلك الصبر والسلوان على هذا المصاب الجلل.

* الحاج صبحي القاعوري - الخيام

موضوع فاطمة عواضة "إلى روح عمي وشاعري وطبيبي أبو رباح علي عبد الحسن عواضة"

سجل التعازي بالمرحوم علي عبد الحسن عواضة (أبو رباح)

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.