يوسف غزاوي: شيء من سيرتي الذاتيّة- تابع 4


:

تمثّل هذه الصور المعرض الجماعيّ (الفنانون من دول مختلفة)، الذي شاركتُ به في غاليري "برنانوس" الباريسيّ، للاحتفال بالمئويّة الثانية للثورة الفرنسيّة عام ١٩٨٩؛ كان المعرض برعاية الفرنسيّة الأولى السيّدة "دانييل متيران" (كما يظهر على بطاقة الدعوة) التي شرحتُ لها فحوى أعمالي التي تناولت الحدث، وقد أبدت إعجابها بها…

هذه باريس أمّ الجمال، وموطن الفنّ،وتقدير الفنانين دون تمييز طائفيّ ومناطقيّ وعنصريّ، وليس كما يحصل في بلادنا المريضة! شفاها الله..





تعليقات: