قتلى في اشتباكات بين فصائل موالية لتركيا شمالي سوريا

مسلحون مدعومون من تركيا شمالي سوريا
مسلحون مدعومون من تركيا شمالي سوريا


تجددت الاشتباكات بين تشكيلات تابعة للجيش الوطني السوري المدعوم من تركيا في ريف حلب شمالي سوريا، مما أدى إلى سقوط عدد من الضحايا بين قتيل وجريح.

وقالت مصادر ميدانية لـ"سكاي نيوز عربية"، الأحد، إن الاشتباكات ما تزال مستمرة بين فصائل من الجبهة الشامية وحركة أحرار الشام.

وقد استخدمت في الاشتباكات آليات ثقيلة، وتسببت في مقتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص من الطرفين خلال الساعات الماضية.

وانقطعت العديد من الطرق المؤدية بين مدن وبلدات ريف حلب شمالي سوريا نتيجة الاشتباكات.

ورغم الانتشار الكثيف لنقاط تمركز القوات التركية في المنطقة، فإن هذه القوات لم تتدخل في الاشتباكات بين الفصائل.

وتتكرر الاشتباكات بين مكونات الجيش الوطني في معظم مناطق سيطرته التي تشمل ريفي حلب الشمالي والشرقي، إضافة إلى مدينتي رأس العين شمال غربي الحسكة وتل أبيض شمالي الرقة.

تعليقات: