الخيام وطلّ شوي عَ

توابل الهند.. بقيمة الذهب

عندما نتحدث عن الطهي الهندي، فإن جوهر الطهي الهندي الجيد يدور حول الاستخدام المناسب للتوابل الهندية.

وتجدر الاشارة إلى ان كلمة SPICE بالانجليزية مشتقة من اللاتينية، وتعني الشيء القيم والمميز. وخلال تاريخها الطويل والمثير، فقد كانت أكثر قيمة من الذهب أو الاحجار الكريمة، وكانت تجارة التوابل ذات تأثير غير عادي في التاريخ.

والتوابل هي حبوب مجففة أو فاكهة او جذع اشجار او فروعها او زهور او اوراق شجر ونباتات. والتوابل جيدة ليست فقط بسبب المذاق ولكن ايضا لأسباب صحية. فهي تمد الانسان بالكالسيوم والحديد وفيتامين «بي» وفيتامين «سي» ومادة الكاروتين وغيرها من المواد المضادة للتأكسد.

وتستخدم التوابل في الطعام الهندي بعديد من الطرق. فيمكن استخدامها مطحونة أو كاملة محمرة او محمصة، جافة او على شكل عجينة، في نهاية او في بداية الطهي، وحدها او ممزوجة بمواد اخرى. ويختلف اسلوب الطهي وبالتالي استخدام التوابل على مناطق الهند المختلفة. فالكاري الهندي الكلاسيكي يشمل التوابل التالية الكزبرة والكركم والكمون والقرفة والثوم، بالاضافة الى توابل اخرى. ولا توجد دولة اخرى في العالم تنتج مثل هذه الانواع من التوابل مثل الهند.

ويوجد اكثر من 80 نوعا من التوابل تزرع حول العالم، من بينها 50 في الهند وحدها.

ومنذ قدم التاريخ، كانت الهند معروفة باسم «ارض التوابل». وحضر الصينيون والعرب والأوروبيون الى سواحل الهند بحثا عن التوابل التي تنمو هنا، وهي تستخدم منذ التاريخ القديم، وذكرت في النصوص الهندية القديمة المعروفة باسم فيداس وفي اوراق البردي القديمة وفي العهد القديم. وتشير السجلات التاريخية الى انه في عام 80 قبل الميلاد، عندما أصبحت مدينة الاسكندرية هي اكثر المراكز التجارية ازدحاما في الارض، كانت اسواقها تبيع التوابل الهندية في طريقها الى اسواق الامبراطوريتين الاغريقية والرومانية. وقد اعلنت ادارة الاثار الهندية عن العثور على 100 الف عملة رومانية في دلتا نهر كوفري، في جنوب الهند على طريق التوابل التاريخي القديم.

وبالرغم من ان العالم الغربي لم يكتشف امكانات التوابل الا بعد الغزو الروماني، فقد كان الاعتقاد بالقدرة السحرية والعلاجية للتوابل معروفا دائما. وكانت تستخدم لإعداد التعاويذ، وكبخور في المناسبات الدينية، ولتحنيط الجثث واضافتها للعطور ومنشطات جنسية.

وقد حاول العديد من الباحثين معرفة أسباب متعة التوابل الحارة بالنسبة للمذاق. ويبدو ان الاحساس بحرارة الطعام يتكون في العصب المنتهي في الفم. وهو يفرز مادة الاندورفينز، وهي المادة الطبيعية المزيلة للالم في جسم الانسان، وبالتالي يعطي الاحساس بالمتعة. وتشتهر التوابل الهندية في جميع انحاء العالم بسبب قيمتها الغذائية وتعتبر اساسية في فنون الطهي في جميع انحاء العالم. وهي تضيف مذاقا ورائحة جيدين للمواد الغذائية. ويمكن ان تحسن التوابل مذاق المواد الغذائية وجاذبية بعض انواع الاطعمة غير الجذابة. وطبقا لمجلس التوابل في الهند، تنتج الهند ما يقرب من 2.75 مليون طن من مختلف انواع التوابل تصل قيمتها الى 4.2 مليار دولار اميركي. واهم صادرات التوابل الهندية هي الفلفل الاسود والهيل والقرفة والكركم والبهارات الحارة والتوابل الحبوب مثل الكمون والكزبرة.

وبسبب الاختلافات الكبيرة في المناخ داخل الهند من منطقة إلى أخرى، حيث تتراوح درجات الحرارة ما بين 0 و45 مئوية تنمو كل التوابل في هذا البلد. ففي 28 ولاية تقريبا وسبعة أقاليم متحدة في الهند هناك ما لا يقل عن نوع واحد من التوابل بغزارة في احدها. مع ذلك فإن أكبر نوعيات التوابل الهندية تأتي من ولاية كيرلا الجنوبية.

مع التوابل لا يصبح الأكل لذيذا وبنكهة طيبة بل هي تشفي وتجدد الحيوية. يستخدم نظام ايورفيدا الطبي القديم كميات كبيرة من التوابل ضمن الطب الوقائي والعلاجي. وتفهم مركبات أيورفيدا أهمية الوقاية من الأمراض واستخدمت توابل أساسية لتحقيق هذا الهدف.

ويدخل ضمن قائمة المواد المستخدمة في نظام أيورفيدا الفلفل لمعالجة أمراض الجهاز الهضمي. كما يستخدم معجون الكركم للحروق وحكة الجلد. أما الزنجبيل فقد جرب واستخدم لعلاج آلام الكبد، وفقر الدم والروماتيزم. وإذا كنت تعاني من الدوار او الحمى أو الصداع أو آلام العين فعليك بحبات الهيل. أما الكزبرة فهي مفيدة للأرق وفصوص القرنفل لأمراض الطحال والكلية واضطرابات الامعاء.

يعتبر الفلفل من أغلى التوابل الهندية ويسمى في الهند بـ«ملك التوابل». ومنذ القرون الوسطى استقطب اهتمام التجار الغربيين وظل سعره عاليا. أما القرفة فهي نوع آخر من التوابل وكانت اهميتها في السابق تقارن بالذهب. وتستخدم القرفة وزيتها لأغراض طبية أيضا. كذلك تصدَّر القرفة بكميات كبيرة إلى أوروبا.

يسمى الهيل بـ «ملك التوابل» أيضا وهو متوفر في كل بيت هندي تقريبا. ويتم تصديره بكثرة إلى الشرق الأوسط، خصوصا السعودية، حيث يمزج مع القهوة العربية. وفي الهند يستخدم الهيل لأغراض متعددة فهو يعطي مذاقا للطعام ويؤكل أيضا من أجل انعاش النفَس ويضاف إلى القهوة لتحسين مذاقها. ويمكن للتوابل الهندية أن يخلط بعضها ببعض كي يستخدم الخليط لأغراض الطبخ اليومية. وكانت النساء يقمن بهذه العملية في السابق لكن الآن أصبح الخليط متوفرا في السوق.

أصبحت التوابل الهندية أكثر فأكثر مألوفة في الطبخ ويمكن العثور عليها في الكثير من المحلات الغربية، لكن الحصول على التوابل المناسبة لمطبخك سيساعدك على تجريب الوجبات الهندية الرائعة.

مقالات أخرى للكاتب(ة)

تعليق