بيصور: انزعج من الموسيقى فقتله

لقي الشاب مكرم ملاعب مصرعه اثر اشكال تطور إلى إطلاق نار.. الطرفان من أصحاب السمعة الطيبة في البلدة
لقي الشاب مكرم ملاعب مصرعه اثر اشكال تطور إلى إطلاق نار.. الطرفان من أصحاب السمعة الطيبة في البلدة


حل الموت ضيفاً على بلدة بيصور، فلقي الشاب مكرم ملاعب مصرعه اثر اشكال تطور إلى إطلاق نار. وعلمت "المدن" أن "الاشكال وقع ليل السبت- الأحد، في 3 كانون الأول، فيما كان الشاب العشريني مكرم يسهر مع مجموعة من رفاقه قرب منزل المهندس زاهر ملاعب في بيصور".

ووفق أحد أبناء البلدة، "تشاجر زاهر مع الشبان نتيجة صوت الموسيقى المرتفع، وحصل تدافع بينهم. ثم عاد زاهر، وهو أربعيني، إلى منزله، ولحقه مكرم والشبان وتطور الإشكال. فأطلق زاهر النار على الشبان من بندقية حربية وأصيب مكرم في رجليه".

الانتظار والترقب سيطر على البلدة منذ ليل السبت حتى صباح الثلاثاء، في 5 كانون الأول. وكان أهل الضحية يأملون شفاء ابنهم، لعل ذلك يجنب بلدتهم كأس مرارة الموت والعنف الأهلي. لكن، الموت كان بانتظارهم، ففجعوا بوفاة مكرم في مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت.

ويقول أحد أبناء البلدة لـ"المدن" إن "الطرفين من أصحاب السمعة الطيبة في البلدة. فالضحية عنصر في الأمن العام ومطلق النار مهندس معروف. لكن، ما جرى هو لحظة غضب دفعت ثمنها البلدة برمتها".

ويقول رئيس بلدية بيصور نديم ملاعب لـ"المدن" إن "ما جرى حادث فردي"، مشيراً إلى أن "مطلق النار سلم نفسه إلى مخفر سوق الغرب، حيث أوقف بناءً على اشارة النيابة". ويؤكد ملاعب أن "الحالة في البلدة هادئة وأهل مطلق النار يتقبلون العزاء إلى جانب عائلة الضحية".

* المصدر: المدن

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.