المدرب كان سبب خسارة الفريق السوري المباراة ‎

جماهير سوريا امام استراليا
جماهير سوريا امام استراليا


لا شك بأن الفريق الإسترالي الأفضل وكان يلعب متماسكاً ومنظماً، بخلاف الفريق السوري الذي فقد السيطرة على شباكه على الأقل الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأساسي وكذلك في الوقت الإضافي ولولا حارس المرمى لكانت النتيجة للفريق الإسترالي مذهلة .

خسارة الفريق السوري سببها المدرب والمشرف ، كان واضحاً بأن هناك ارباك لدى الفريق السوري ، وكان على المدرب وضع خطة لحماية شباكه بدفاع قوي حتى تنتهي المباراة بالتعادل ، وتبقي النتيجة لضربات الجزاء ، وكان حارس المرمى السوري كفيل بتحقيق النجاح.

فرصة ذهبية أضاعها مدرب الفريق السوري ، فضلاً عن تآمر الحكم الذي كان واضحاً انحيازه للفريق الإسترالي .

وبالرغم من هذه النتيجة إلا اننا نعتز بفريق عربي كان وصوله الى الدور النهائي لكأس العالم قاب قوسين او أدنى ، وبلاده دمرتها الحرب الكونية ولم تبدأ اعادة البنيان بعد، ولم تنتهي تلك الحرب.

ونفتخر ونعتز مع تقديم الإعجاب في حارس المرمى السوري الذي كان نجم المباراة.

* الحاج صبحي القاعوري - الكويت


تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.