انور الخليل يرعى تخريج طلاب ثانوية حاصبيا الرسمية


حاصبيا :

رعى النائب انور محمد الخليل حفل تخرج طلاب ثانوية حاصبيا الرسمية في احتفال أقيم في دار حاصبيا ، حضر الحفل بالاضافة الى راعي الحفل ، النائب قاسم هاشم ،رئيس رابطة التعليم الثانوي الاستاذ نزيه جباوي ومقرر فرع الجنوب الاستاذ اسامة ابو فاعور ، رئيس المنطقة التربوية الاستاذ أكرم ابو شقرا ممثلاً بشفيق علوان، رؤساء بلديات واتحادات و مخاتير ، فعاليات حزبية واجتماعية وتربوية ، مدراء الثانويات والمعاهد ودار المعلمين والمدارس الرسمية والخاصة وحشد من أهالي الطلاب .

بداية النشيد الوطني اللبناني وكلمة ترحيبية من عريف الحفل ، تلاها عرض فيلم وثائقي عن الثانوية وكلمة الطلاب المتفوقين ،والقت رئيسة لجنة الاهل في الثانوية الاديبة غادة الكاخي كلمة شكرت فيها بأسم لجنة الاهل الهيئة التعليمية على الجهد الكبير والنجاح الباهر في ثانوية حاصبيا ، والتي لم تترك باباً او مشروعاً تربوياً هادفاً الا وطرقته لخلق فرص التفوق والتميز لطلابنا .

والقت مديرة الثانوية غلادس ابو نقول كلمة جاء فيها : ها نحن اليوم نجني قطافنا الوفير ، واحتفالنا هو دليل على مصداقية رسالة التعليم الثانوي الرسمي والذي أصر اساتذته على حمل لوائه والاستمرار بالدفاع عن حقوقهم رغم كل الصعوبات وقاموا بواجباتهم كاملة تجاه طلابهم وصولا الى استحقاق الامتحانات الرسمية ، اليوم نودع احبتنا طلاب الشهادة الثانوية العامة على ايقاع الفرح وسمو النجاح ومن يكون راعي النجاح هذا ، ان لم يكن معالي النائب انور الخليل ، الداعم المستمر لجميع الانشطة اللاصفية التي تتميز بها ثانويتنا ، وكذلك جزيل الشكر لنجله الاستاذ زياد الخليل على تقديمه جائزة المربي الراحل توفيق ابو دهن السنوية لاحد متفوقينا ، ولن ننسى توجيه الشكر للسيدة زينة جابر الخليل على تقديمها المنح المدرسية لعدد من تلامذتنا، وكل الاحترام والشكر لقاضي التحقيق العسكري الاول الاستاذ رياض ابو غيدا الذي دوّن بسعيه المشكور للمكرمات اسطراً . ولن ننسى من يمد يد المساعدة للثانوية من السادة الياس وميشال وسعيد حدوب ، والسيد فادي نجيب الكاخي .ولكل الهبات المقدمة من البلدية والاتحاد ومن الجامعات الخاصة .

والقى رئيس رابطة استاذة التعليم الثانوي الرسمي نزيه الجباوي كلمة ابرز ما جاء فيها : ونحن نعيش عزة الانتصار الذي حققه الجيش اللبناني في عملية فجر الجرود والعمليات البطولية التي خاضتها المقاومة الوطنية لتحرير الجرود الشرقية ، جئنا لنقول لمن يعنيهم الامر ها هو التعليم الثانوي في لبنان الذي على عاتقه ترتفع سمعة لبنان التربوية عبر الشهادة الرسمية ووصول الطلاب الى الجامعات بمستويات عالية .وبرغم الضغوات التي تمارس هنا وهناك في موضوع سلسلة الرتب والرواتب التي ننتظر قبضها نهاية هذا الشهر ، والعرقلة لتنفيذها واخرها طعن المجلس الدستوري ، نعم نحن مع اعادة النظر بكل الضرائب التي تطال الفقراء واصحاب الدخل المحدود ، ونأمل الاتكون لمصلحة حيتان المال ، ان الرابطة تعاهد كل اساتذه التعليم الثانوي في لبنان العمل على متابعة تحصيل الحقوق على قاعدة ما ضاع حق وراءه مطالب .

وكانت كلمة راعي الحفل معالي النائب انور الخليل اكد فيها تمسك الكتلة بتنفيذ قانون سلسلة الرتب و الرواتب ، معتبرا أنه من واجب الحكومة المبادرة الى معالجة قضية المواد و هي قادرة على ذللك متى ارادت. و في مجال اخر اعتبر النائب الخليل ان مشروع قانون معجل مكرر و الذي تقدمت به الكتلة لتقصير ولاية المجلس النيابي هو موقف وطني و اخلاقي و دستوري.

لقد ورد في بعض الكلمات التي سبقتني قضايا هامة، لابد من تناولها سريعاً: اولاً اؤكد لكم ان كتلة التنمية و التحرير متمسكة بتنفيذ قانون سلسلة الرتب و الرواتب ، و ان الحكومة قادرة على اقتراح بدائل للقانون الضريبي رقم ٤٥ لو ارادت ، و تجاوز قرار المجلس الدستوري باطال القانون باسرع وقت ممكن . اما الامر الثاني فهو ان الكتلة حاسمة و جازمة بانه ممنوع تجاوز البكالوريا اللبنانية ، تحت اي مسمى و ستبقى البكالوريا اللبنانية هي الاساس في الحلقات التربوية وهي موضع فخر .

اضاف النائب الخليل ان إقتراح القانون المعجل المكرر الذي تقدمت به كتلة التنمية والتحرير النيابية برئاسة دولة الرئيس نبيه بري، " لتقصير ولاية المجلس النيابي الحالي"، أي فترة التمديد. وتضمن الإقتراح أن تنتهي ولاية المجلس الحالي بتاريخ 31/12/2017 على أن تجري الإنتخابات النيابية قبل ذلك التاريخ، إذا ما جرى إقرار الاقتراح من قبل المجلس النيابي .

لقد إستندت الكتلة في إقتراحها المشار اليه الى تأكدها من إستحالة تمكّن الإداراة المعنية من إنجاز ما عرف بالبطاقة الممغنطة وهي من الأسباب الإصلاحية الرئيسية للقبول بمبدأ التمديد.

إنه موقف الكتلة، هو موقف أخلاقي ووطني ودستوري نحاول من خلاله منع أي جهة من محاولة التمديد مرة أخرى تحت ذريعة الحاجة الى المزيد من الوقت من أجل إتمام البطاقة الممغنطة.

إن لبنان لم يعد يحتمل تجميد وتعليق العملية الديمقراطية التي هي اساس وجود لبنان بكيانه وحياته العامة.

وكما كان الرئيس بري ضنينا على الحياة الدستورية في لبنان، طوال فترة ولايته كرئيس لمجلس النواب، ها هو اليوم يصر على موقفه كحام للدستور ويعلن عن قناعته بأن لا موجب لإكمال مدة التمديد إذا كانت الأسباب الموجبة لذلك قد إنتفت.

ونحن بدورنا نؤكد على هذا الموقف المبدئي، والذي كنا أعلن عنه قبل نحو ثلاث أسابيع. فنجدد الدعوة للجميع بأن يبدأ الإستعداد لإنتخابات نيابية مبكرة، والإنتخابات بما هي آلية ديمقراطية لتجديد الحياة البرلمانية والسياسية، هي مطلب للشعب اللبناني ولا يجوز الإنتقاص منها.

و عن الاوضاع الاقتصادية قال الخليل ان البلاد تعاني من أزمة عميقة، لها إنعكاسات إجتماعية ومعيشية بالغة الخطورة، ولا أعتقد أن أحداً لا يشعر بها وبتداعياتها.

إن حجم الأزمة بات يستدعي معالجات غير تقليدية ، فالمالية العامة تعاني من مديونية كبيرة، مرشحة لمزيد من التحديات الصعبة في ضوء قرار المجلس الدستوري القاضي بإبطال القانون الضريبي رقم 45 المرتبط بتمويل سلسلة الرتب والرواتب .

إن قرار إبطال القانون وحيثياته القانونية والدستورية سيكون موضع متابعة دقيقة، ولا بد من وضع حلول سريعة منعاً لأي انعكاس على تطبيق سلسلة الرتب وهي حق لموظفي القطاع ونرفض المساس به تحت أي ظرف.

التلامذة الخريجون .

أهنئكم من قلبي وأدعوكم لمتابعة التحصيل العلمي، فالعلم بوابتكم الى العمل والنجاح، وبالعلم وحده تحجزون لكم الأمكنة اللائقة في خضم الحياة الآخذة بالتطور الدائم .

كما أهنىء الأهل، الذين ضحوا أمامكم، وصبروا، وها هم اليوم يشعرون بفخر ما أنجزتم.

إنني في هذا السياق، أدعوكم للتعرف على برامج مؤسسة الخليل الاجتماعية التي بدأت منذ هذا العام تقديم المنح الجامعية للطلاب الذين يرغبون بمتابعة الدراسة الجامعية في أربعة جامعات هي : الجامعة الأميركية في بيروت، الجامعة اللبنانية – الأميركية (L.A.U) والجامعة اليسوعية، والجامعة اللبنانية التي نفتخر بها و بمستواها العلمي وبإذن الله سنقف الى جانبكم ونحاول المساعدة من خلال الاتفاقيات الاربعة التي ابرمت مع ‏هذه الجامعات والتى سوف تطبق المعايير وفقاً لقوانينها على تحصر المنح الجامعية التي قدمناها لأبناء منطقة حاصبيا .

واختتم الحفل بتوزيع دروع تكريمية وشهادات على الطلاب الناجحين




















تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.