أمسية موسيقية رائعة في الخيام للعازفين الناشئين


لبّينا دعوة جمعية سيدات الخيام وجمعية أغصان الى أمسية موسيقية للعازفين الناشئين والهواة في قضاء مرجعيون وحاصبيا.. وذلك في مجمع الدكتور شكرالله كرم - جبلي...


لما جمعية سيدات الخيام شافوا هالولاد الزغار.. موهوبين وشطّار...

سلّموهن لجمعية أغصان ليهتموا فيهن ليل نهار...

وكبروا الموهوبين وفن العزف صاروا متعلّمين...

وهالحفلة اللي كانت رائعة اليوم هني عاملين...

أنا كان مطلوب مني تقديم حفلة هالحلوين...

ومن وحي المناسبة طلع عابالي إغزل الحروف

متل النوتات لتقديم الحفل بأجمل الكلمات...

ويبدأ برنامج الاحتفال بكل حماس وفرح واستعداد....


في مناسبة اليوم...

ما في أجمل من الموسيقى بكل حالات مزاجنا... وما في أجمل من إنو نشوف ولادنا عم يتعلّموا هالفن الراقي... ويدرسوا مع أهل الاختصاص.. حتى يعزفوا صح.. عا أوتار الفن والنجاح... وهالشي سعت لإلو جمعية سيدات الخيام بالتعاون مع جمعية أغصان.. لتعليم الهواة والناشئين موسيقى.. سنسمع صداها اليوم...

بدايةً مع كلمة جمعية سيدات الخيام تلقيها

السيدة أسمهان الطويل...


حضرة قائد الكتيبة الاسبانية

حضرة الدكتور كامل مرقص رئيس جمعية أغصان والسيدة منى درويش مرقص أمينة سر الجمعية...

الحضور الكريم

ان تغرس نبتة وترعاها، ان تطلق فكرة وتعمل عليها لتصير حباً ،عملاً راقياً يضفي جمالا على احبائنا الاطفال، أن تجعل طفلك ينمو في بيئة ابداعية وراقية تعمل على انصهار العقل والروح وترتقي به الى صفات الانسانية وتنمي حس الابداع لديه ،ان تتيح له مساحة لاطلاق هواياته وتسمو به الى مصاف الابداع ، فهذا احد اهم اهدافنا في هذه الجمعية... لذا كانت فكرة اطلاق مشروع فني موسيقي رعته وحضنته جمعية أغصان برئيسها الدكتور كامل مرقص.. وسيدة الرقة التي تتماهى مع الموسيقى لتصير هي واللحن واحدا، وتجعلك تعتقد ان العازف آت من زمن الخيال بانسجام رائع بين اصابعها وهي تعشق وتتطاير على البيانو.. بدون ان ننسى الابتسامة التي تكمل سمفونية لوحة فنية متكاملة.. انها السيدة منى درويش مرقص التي تلقفت ورعت مشروعنا الموسيقي ونقلته من فكرة الى عمل.. واطلقنا سوية فرقة موسيقية في جمعية سيدات الخيام للتنمية مع المدرب الاستاذ أنيس راشد. وللسنة الثانية على التوالي وتشجيعا لطلاب الموسيقى، ففي السنة الماضية أقيم كونسرت موسيقي في بيت الدكتور كامل ومنى مرقص.. عزف فيه الاطفال وقدمت لهم هدايا تشجيعا لهم لمثابرتهم والتزامهم.. على ان يصبح تقليدا سنويا.. وتوزع شهادات تقدير في آخر كل سنة. وبما اننا مصرون على تكملة ما بدأنا به زدنا حصة جديدة للمبتدئين للاستمرار بهذا النشاط الفني والسامي..

شكرا لكل القيمين على هذا النشاط الفني على امل ان نرقى به ونطوره الى مدرسة موسيقة شاملة لكل الآلات وحاضنة لكل المواهب في منطقة مرجعيون حاصبيا .شكرا لجمعية أغصان راعية وممولة النشاط.. شكرا للحضور الكريم..

شكرا لنادي الخيام الثقافي..

شكرا للصحافة.. ولموقع الخيام دوت كوم .


وبعدها تقديم كلمة جمعية أغصان...

نوّرت الخيام بوجود كل الحاضرين...

اللي من حاصبيا ومرجعيون والقليعة والخيام جايين...

هون رح يصدح صوت العزف والألحان...

من هواة تعلّموا عا وتر أغصان...

ورح خبّركن بس تبلّشوا نوتات ال دو رى مي...

الروح رح تفرح وتغني.. والقلب رح يرقص...

ونصيحة قد ما فيكن من الأساتذة منى وكامل مرقص...

تعلّموا كيف الأصابع عا أحلى النوتات بفن بترقص...

مع كلمة جمعية أغصان يلقيها رئيس الجمعية الدكتور كامل مرقص...


وجاء دور الهواة العازفين...

الكل ناطرين ليسمعوا الموسيقى ومتشوّقين...

ونشالله بينبسطوا فيكن وما بينسوكن لو بعد سنين...

ويطلعوا كلهن من هالحفل مبسوطين...

عم يزقّفوا للمعلمين الفنانين.. وللموهوبين...

ويتمنوا إنكن تصيروا من أكبر وأشهر العازفين...

أنا رح إختصر الكلمات...

لأنو روحي ناطرة تسمع أحلى النغمات...

وقبل ما روح رح إتعرّف وعرّف عليكن...

كل الناس اللي حواليكن...

كل واحد منكن على آلة.. وبالعزف بينقلنا من حالة لحالي...

عا أوتار الكلاسيك والطرب والموال.. وكل اللي بيخطر عالبال...

البداية مع فرقة جمعية سيدات الخيام بإشراف الأستاذ أنيس راشد..











تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.