أمل حجازي.. اعتزلت الفنّ وارتدت الحجاب

حسمت الفنانة أمل حجازي صراعاً داخلياً كان يعتريها، وقررت الاعتزال وارتداء الحجاب تقرّباً من الله.

وفي حساباتها عبر مواقع التواصل، اعلنت الخبر لجمهورها، فكتبت: "واخيرا يا رب استجبت لدعواتي يا ارحم الراحمين... منذ سنوات وداخلي يتألم بين الفن الذي كنت اعشقه ولم اكن امتهنه كمهنة، بل كان هواية، وبين الدين على الرغم من انني كنت قريبة داخليا من الله عز وجل، ولكن بيني وبين نفسي كنت اعيش هذا الصراع واطلب من الله دائما الهداية الكاملة".

وتابعت: "انني لا انتقص من مهنة الفن او الفنانين، فهناك طبعا الفن المحترم وفنانين محترمين كثر، ولكني اتكلم عن ذاتي. انني الآن اشعر انني في عالم آخر وسعيدة كل السعادة به، وستكون لي بإذن الله اطلالات قريبة بشكل آخر. اردت اليوم ان اعلن اعتزالي هذا النوع من الغناء وارتداء الحجاب. شكرا لكل شخص كان يحب فني والذي يحبني حقاً هو من يتمنى لي السعادة الداخلية التي وصلت اليها الآن. ليست كأي سعادة مررت بها من قبل. جعلني الله انا وانتم من اهل الجنة وهداني وهداكم جميعا لحب الخير وطريق النور. كان هذا القرار في يوم عرفة. الحمدلله على هذه النعمة".

نال البوست بطبيعة الحال ردود أفعال راوحت بين تأييد قرارها وانتقاد ربطها الفنّ بالدين.

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.