قوى الامن توقف في الخيام قتلة السوري في اقل من 48 ساعة


صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي - شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي: "الساعة 14,00 من تاريخ 16/8/2017، غادر السوري أحمد حمود (مواليد عام 1996) على متن دراجته الآلية من منطقة الوزاني، متوجها الى بلدة الخيام، وانقطع الاتصال به بعد مرور ساعات عدة. وفي اليوم التالي، تم العثور على دراجته في محلة بئر القنديل - النبطية.

وبتاريخ 17/8/2017، ادعت زوجته الحامل في الشهر الخامس (آ. ع.، مواليد عام 1997) لدى مخفر الخيام في وحدة الدرك الاقليمي، بفقدانه.

وبنتيجة المتابعة والاستعلام من قبل شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي، توافرت معلومات أن زوجته على علاقة عاطفية مع المدعو (ا. ع.، مواليد عام 1997، سوري).

وبتاريخ 18 الجاري وبعد البحث والاستقصاء، تم توقيفهما.

وبالتحقيق معهما، اعترف الموقوف بإقدامه على قتل المغدور خنقا ودفنه في احد البساتين في بلدة الخيام بعد أن استدرجه اليه، وذلك بالاشتراك مع (ع. ش.، مواليد عام 1990، سوري)، فجرى القاء القبض عليه.

كما اوقف (ح.ع.، سوري) وهو احد اقرباء (ا. ع.) للاشتباه به بالمشاركة في الجريمة.

والتحقيق جار بإشراف القضاء المختص".

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.