إعتصام لاصحاب المرامل في الجنوب إحتجاجاً على منعهم من العمل

الريحان/

صًعد اصحاب المرامل في الجنوب من تحركهم التصعيدي احتجاجا على "منعهم من العمل و احتجاز تراخيصهم وحصر المرامل في الجنوب وقاموا باقفال الطريق امام الشاحنات الداخلة الى المرملة الوحيدة التي تعمل في خلة خازم – الريحان والتي تعود لابراهيم العرب.

وتجمع اصحاب المرامل امام مدخل المرملة منفذين اعتصاما ، في ظل مواكبة امنية من مخفر درك الريحان.

ورفعوا لافتات كتب على بعضها:

"كيف اصبح ابراهيم العرب هو المعبر الوحيد للافراج عن رخصنا من الداخلية؟"

و"اختصرتم مرامل الجنوب بمرملة واحدة لابراهيم العرب"

و"حرروا تراخيصنا الصادرة عن المجلس الوطني للمقالع والكسارات من ادراج وزارة الداخلية"،

و"ادفع 20 % لابراهيم العرب يفرج عن ترخيصك القانوني من الداخلية"

واعترض المعتصمون دخول شاحنات الى المرملة وسمحوا للشاحنات بالخروج فقط منها، وناشد محمد اسماعيل باسم المعتصمين " وزير الداخلية الاستاذ نهاد المشنوق بكلمتين فقط انه يجب ان نعمل في هذا المجال اسوة بغيرنا لانه يجوز التعامل معنا صيف وشتاء تحت سقف واحد، او على الجميع ان يعمل او يتوقف الجميع ، لافتا : نؤكد اننا حصلنا على رخص مستوفية الشروط وصادرة عن المجلس الوطني للمقالع والكسارات ومضى على احتجازها في وزارة الداخلية لمدة سنتين فما هو السبب الحقيقي وراء هذا الاحتجاز، بينما هناك رخصة واحدة الاضعف بيننا قانونيا ولكنها تعمل ، واليوم اوقفنا الشاحنات من دخول هذه المرملة ولكن تحركنا سيتصاعد لحين السماح لنا بالعمل.

وأضاف: "لماذا أفرج عن ترخيص واحد من اصل ستة تراخيص مقابل 20 بالمئة لابراهيم العرب؟ مع العلم انه يوجد لدينا تراخيص تستوفي الشروط القانونية اكثر من الترخيص المفرج عنه، وحتى لا يصبح المواطن عرضة للاحتكار".

ودعا الى "الافراج عن التراخيص القانونية والنظر لحالنا والتعامل معا كمواطنين علينا واجبات ولنا حقوق وان نرى عدالتكم بالتعامل معنا اسوة بمن سمح لهم بالعمل مع لفت الانتباه الى ان الدورة الاقتصادية والنشاط الانمائي يكتمل".

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.