مقتل مستوطن برصاص إسرائيلي بشبهة أنه فلسطيني

أطلق جنود إسرائيليون النار على مستوطن للاشتباه بأنه فلسطيني كان يحاول تنفيذ عملية طعن شرقي مدينة القدس، فأردوه قتيلا، الثلاثاء.

ونقلت وكالة "معا" الفلسطينية عن وسائل إعلام إسرائيلية أن القتيل على حاجز حزما هو مستوطن يهودي من سكان مستوطنة "بسغات زئيف" شمالي القدس المحتلة، ويبلغ من العمر 19 عاما.

وأوضحت الوكالة أن الشرطة الإسرائيلية تحقق في خلفية محاولة الطعن التي قام بها هذا الشخص، بدون استبعاد نيته الانتحار بهذه الطريقة.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية قد قالت إن شابا فلسطينيا قتل بعد أن أطلقت قوات الاحتلال النار عليه بالقرب من حاجز حزما بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن.

وادعت الشرطة الإسرائيلية أن الشخص الذي أراد أن يمر عبر الحاجز سيرا على الاقدام، اقترب من "عناصر الأمن" المنتشرة على الحاجز وحاول طعن أحدهم.

* المصدر: سكاي نيوز

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.