ايهما اخطر على صحتك السجائر أم النرجيلة؟

بعض الناس يعتقدون أن تدخين الأرجيلة آمن؛ لأن الدخان يمر عبر الماء قبل أن يتم استنشاقه، ولكن وجدت دراسة جديدة أن تدخين الأرجيلة قد يكون في الواقع أكثر خطورة من تدخين السجائر.

وحسب الدراسة التي نشرت في (المجلة الأمريكية للجهاز التنفسي و العناية المركزة)أن الشباب الذين يمكن اعتبارهم مستخدمين قليلين للأرجيلة لديهم تغيرات ملحوظة في الخلايا المبطنة لجهازهم التنفسي.

الدراسة:

استخدم معدو الدراسة 21 شخصا كانوا يستخدمون الشيشة لأقل من خمس سنوات، و أفاد هؤلاء المشاركين تدخين حوالي ثلاثة أراجيل في الأسبوع.

وقارن الباحثون المدخنين مع مجموعة مراقبة (لا يدخنون الأرجيلة و لكن يدخنون السجائر) وعددهم 19، وكان متوسط عمر المشاركين في الدراسة 24 سنة.

أخذ الباحثون عينات من خلايا الشعب الهوائية من المتطوعين في الدراسة، ويشمل هذا الإجراء إدخال أنبوب صغير في الرئة و باستخدام فرشاة دقيقة يمكن جمع الخلايا، ثم نظر الأطباء في التغييرات التي حصلت في الخلايا،

بالإضافة إلى الإشارة إلى التغيرات في خلايا بطانة الرئة فحص الباحثون مستويات أول أكسيد الكربون في الدم.

* المصدر: NRT

نتائج يثير الخوف:

لاحظ الباحثون وجود تغيرات ملحوظة في الخلايا المبطنة للرئة عند مدخني الأرجيلة، فمستويات أول أكسيد الكربون في الدم مرتفعة بشكل أكبر عند مستخدمي الأرجيلة.

وقال معدو الدراسة إلى أن دورة واحدة من التدخين بالأرجيلة تعرضك لأول أكسيد الكربون 7-11 مرة أكثر مقارنة مع سيجارة واحدة، وتعطي المدخن

2-4 ضعف من كمية النيكوتين، و 100 مرة أكثر من القطران، و17 ضعف من كمية الفورمالديهايد (مادة مسرطنة).

واضافوا ان مستخدمو الأرجيلة يصابون بالسعال أكثر مع المزيد من المخاط مقارنة مع غير المدخنين، وسجل مدخنين الشيشة أيضا أقل نتائج في الاختبارات التي تقيس وظائف الرئة.

هذه بعض مخاطر الارجيلة، فهل باستطاعتك ترك ما يضر صحتك بسبب جلسة أرجيلة واحدة.

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.