إلى مريم.. في يوم مولدها

الصديقة الغالية وبنّوتي الحلوة مريم..

من يوم ما تعرفت عليك وانت فراشة تنثرين الحب والطيبة لكل من حولك، عائلتك واصحابك...

الخير يطفح من داخلك، تشتغلين من قلبك وربّك وتحملين 100 بطيخة دون أن تكلّي أو تتتعبي لان كل شي تعملينه نابع من حبّ وصدق ان كان بالجمعية او رفيقات إبنتيك او والاصحاب..

انا أريد تهنئتك على قلبك الواسع الذي يتسع الدنيا كلها وأريد أن أهنئ إبنتيك وجهاد واهلك بك وأقول لك كم نحن محظوظون متل كل عائلتك بك.

حبيبتي وبنوّتي مريم،

العمر المديد بالصحة والهناء الدائم.

* صباح أبوعباس (رئيسة جمعية سيدات الخيام للتنمية وزميلة مريم دهيني الشيخ علي في الجمعية)

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.