استشهاد دركي أثناء مطاردة سارق في الأوزاعي وتوقيف الجاني

أفاد المندوب الامني لـ الوكالة الوطنية للاعلام الياس شاهين ان الدركي عفيف جعفر استشهد في محلة الاوزاعي في أثناء مطاردة دورية من مخفر الاوزاعي أحد السارقين المدعو عيسى المقداد، بعدما أعلمت بأنه سرق محلا للهواتف الخليوية عند مفترق البرج، لكن المقداد لدى مشاهدته الدورية تمكن من الفرار، ولجأ الى طرق داخلية لا يكمن للآليات العسكرية سلوكها، وعلى بعد 500 متر قام بسلب سوري بقوة السلاح.

ولدى إعلام الدورية بعملية السلب الثانية، توجهت معززة بقوة من الجيش لمطاردته، وقد تمكنت من تطويقه في محلة ال "بيكنيك" امام المغسل، لكنه بادر الى اطلاق النار في اتجاه أحد عناصر الدورية، فأرداه، عندها اطلقت النار في اتجاهه فأصيب في رجله وأمكن توقيفه بعد تجريده من سلاحه.

ونقل المقداد الى أحد المستشفيات للمعالجة وسط حراسة أمنية للتحقيق معه، ما أن يسمح وضعه الصحي بذلك، بناء على إشارة القضاء.

يذكر أن الدركي ع.ج هو الشهيد الثاني لقوى الأمن بعد استشهاد رقيب اول في محلة الرويسات اول من امس.

>>

ولاحقاً صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي - شعبة العلاقات العامة

البلاغ التالي:

"الساعة 10.00 من تاريخ 5/4/2017، وفي محلة الاوزاعي، اقدم ع. م. مواليد عام 1989، لبناني، على تنفيذه عملية سلب بقوة السلاح لأحد المحال المعدة لبيع الاجهزة الخليوية.

الساعة 14.10 وفي المحلة المذكورة، وفي اثناء قيام دورية من فصيلة الاوزاعي في وحدة الدرك الاقليمي بمطاردة الفاعل، اطلق الأخير النار في اتجاههم محاولا الفرار، فرد العناصر بالمثل، وتمكنوا من توقيفه بعد اصابته، وتم نقله الى المستشفى للمعالجة بمؤازرة دورية من مفرزة الضاحية القضائية في وحدة الشرطة القضائية.

وقد أصيب العريف عفيف جعفر بطلق ناري في وجهه وما لبث أن فارق الحياة.

وتبين ان الموقوف قام بعمليات سلب بقوة السلاح لدى خروجه من السجن منذ نحو شهر.

التحقيق جار باشراف القضاء المختص.

إن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي تعاهد الشهيد على استكمال مسيرتها في حمل شعلة الامن والذود عن حياة المواطنين وممتلكاتهم، فتجسد الدرع الواقية لهم، لتدرأ عنهم الاعتداءات الغادرة والاجرامية التي ترتكبها عصابات الاشرار، وتدعو المواطنين الى التعاون معها في الابلاغ عن كل مطلوب ومجرم يشاهدونه أو يعرفون عنه شيئا، اذ انهم يشكلون الخطر الأكبر على المجتمع وأبنائه.

إن استشهادك يحيينا".

>>

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي: "تنعي المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، شهيدها الدركي عفيف جعفر الذي استشهد بتاريخ اليوم 05/04/2017، في أثناء تنفيذ عملية توقيف مطلوب خطر في محلة الاوزاعي.

والشهيد عفيف جعفر من مواليد 14/08/1981 الكواخ.

- متأهل وله ولدان.

- دخل السلك بتاريخ 27/11/2006، بصفة مجند ممدة خدماته

- رقي الى رتبة دركي بتاريخ 4/02/2011، وإلى رتبة عريف بعد الاستشهاد.

- خدم في معهد قوى الامن الداخلي، وحدة جهاز امن السفارات والادارات والمؤسسات العامة، وحدة الدرك الاقليمي - فصيلة الاوزاعي.

- حائز على وسامي الحرب والجرحى وميدالية الامن الداخلي والميدالية العسكرية".

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.