مطار بيروت الدولي.. مرفق يتراجع

لا شك أن مطار بيروت الدولي هو بوابة لبنان وواجهته السياحية وهو العامل الأساس في استقطاب المغتربين والسياح عبر تقديم أحسن الخدمات وبأفضل الأسعار.

لكن مع الأسف، الأمور تجري عكس ذلك في هذا المرفق الهام.

فقد إنتقد العديد من الناشطين على صفحات التواصل الإجتماعي إستهتار الجهات المعنية في المطار وسوء تعاملهم مع العابرين وتقديم أسوأ الخدمات لهم سواء من حيث:

1 - تسعيرة موقف المطار: في أنه من بين أغلى مواقف السيارات في العالم (ستة آلاف ليرة بدل وقوف سيارة لمدة لم تتجاوز عدة دقائق)

2- الأسعار في قاعات الترانزيت والسوق الحرّة: جشع غير موصوف (كوب الشاي بتسعة آلاف ليرة)

3- سوء معاملة الزبائن: نقل أمتعتهم بطريقة سيئة وغير مقبولة، غير آبهين لما يسببةنه من ضرر.

العالم يتقدّم ونحن نتراجع، المسؤلية تقع بالدرجة الأولى على الدولة.. الصور والفيديو خير دليل.

فيديو يظهر كيفية التعامل السيئ مع أمتعة المسافرين في مطار بيروت:

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.