«مشوار مع مغوار» في إبل السقي

تحت عنوان «مشوار مع مغوار»، نظمت بلدية ابل السقي وقائمقامية مرجعيون مشيا لمسافة 12 كلم، انطلاقا من حمى ابل السقي وصولا الى سوق الخان ومن ثم الى ساحة البلدة، بمشاركة عناصر من فوج المغاوير والكتائب الإسبانية والهندية والإندونيسية ومن اهالي البلدة ومنطقة مرجعيون، وذلك بالتعاون مع فوج المغاوير واللواء التاسع في الجيش اللبناني وتجمع الشباب الصاعد في البلدة، في حضور قائمقام مرجعيون وسام الحايك، قائد اللواء التاسع في الجيش اللبناني العميد الركن جوزيف عون، قائد القطاع الشرقي في اليونيفيل الجنرال الإسباني خوسيه كوندي، قائد الكتيبة الهندية الكولونيل برتا ساها وحشد من فعاليات المنطقة.

بعد المشي، كان اللقاء في قاعة البلدة. والقى الحايك كلمة حيا فيها الجيش اللبناني والقوى الأمنية اللبنانية على ما يقوموا به للدفاع عن الوطن، وقال: «لن نحكي بالسياسة اليوم ولا بالإنماء ولا عن شؤوننا وشجوننا، كل هذه لن تبقى من دون بقاء الوطن معافى، والوطن المعافى لن يستمر من دون الوعي الوطني والعيش الواحد والجيش الباسل، واليوم هو فقط لتأدية التحية المشفوعة بالتقدير والحب لكل مغوار ينبض له القلب حبا فيستبسل ليبقى القلب نابضا«.

ثم قدم عناصر فوج المغاوير عروضا عسكرية وفنونا قتالية والنزول بواسطة الحبال واقتحام مبنى فيه ارهابيون مفترضون.

بعدها تم تسليم دروع تكريمية لفوج المغاوير وللواء التاسع في الجيش اللبناني.

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.