إلى أعضاء المجلس البلدي في الخيام

عندما قٓبِلتُم التكليف رئيساً وأعضاءاً بملئ إرادتكم خدمة مجتمع البلد، كان هذا بلا شك يعتبر عملاً جريئاً، حيث سخرتُ انفسكم لخدمة الناس فهنيئاً لكم لما ينوبكم من ثواب وأجر لكل عمل تؤدونه في الخدمة العامة.

وخدمةٌ من الخدمات التي تقدمونها، الحفاظ على صحة المواطن من التلوث البيئي، ونحن اهالي الحي الشرقي من البلد خاصة وباقي الأحياء عامة نشعر بأن حياتنا مهددة بالتلوث من جراء مياه الصرف الصحي التي تصب في خزان في منطقة "الحنداج" دون معالجة لتلك المياه، ومن ثم تجري المياه في الأرض الزراعية بعد طفحه، مما يؤدي الى تلويث المزروعات ومن ثم الحيوان الذي يقتات من الأعشاب وتنتقل العدوى من حليب الحيوان ومن لحمه الى الإنسان، فضلاً عن انتقال التلوث البيئ بواسطة الهواء من جراء تحلل المواد العضوية في مياه الصرف الصحي والتي تُكٓون غاز كبريتيدالهيدروجين وهو غاز سام وقاتل ولا يختلف عن اول أكسيد الكربون، وهذا يهدد المجتمع الخيامي ككل بأنتقال التلوث بواسطة الهواء.

واجبنا جميعاً المحافظة على صحة الإنسان وعلى البيئة ولا يضار فيما لو اخذنا عينة من هذه المياه الى المختبر لفحصها للتأكد من عدم الضرر على الصحة.

لذلك ، نناشد المجلس البلدي وخاصة رئيسه أخذ عينة الى المختبر وعلى ضؤ النتيجة تعالج الأمور.

مع تحياتي وشكري لكم.

* الحاج صبحي القاعوري - الكويت

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.