الخيام وطلّ شوي عَ

الإتحاد الأوروبي يدشّن مشاريع مائية في العرقوب

العرقوب والنبطية

دشنت سفيرة الإتحاد الأوروبي في لبنان انجلينا ايخهورست ورئيس مجلس الإنماء والإعمار نبيل الجسر، مشاريع انمائية في النبطية وفي بلدات كفرحمام وحلتا والماري في منطقة العرقوب، ضمن إطار برنامج "دعم التعافي الإقتصادي في جنوب لبنان" الذي ينفذه الإتحاد الأوروبي بالتعاون مع مجلس الإنماء والذي تبلغ قيمته الاجمالية 18 مليون يورو. وشارك في الجولة مدير صندوق التنمية الإجتماعية والإقتصادية لدى مجلس الإنماء هيثم عمر والجهاز الفني المنفذ لتلك المشاريع.

ففي العرقوب، دشنت ايخهورست، في بلدة كفرحمام، بئرا ارتوازية لمياه الشرب، ومن ثم في حلتا التابعة لبلدة كفرشوبا، مشروع صرف صحي عام، وفي بلدة الماري بئرا ارتوازية لمياه الشرب، بكلفة بلغت 500 الف يورو، بادارة صندوق التنمية لدى مجلس الإنماء، وذلك بحضور قائمقام حاصبيا وليد الغفير، المدير الإقليمي لأمن الدولة في الجنوب العميد الركن يوسف حسين ورؤساء بلديات وحشد.

وفي بلدة الماري، استقبلت ايخهورست والجسر وعمر والوفد المرافق بالأهازيج والرقصات الفلكلورية والمفرقعات النارية. وكانت كلمات ترحيب من رؤساء بلديات كفرحمام علي فارس، وحلتا - كفرشوبا قاسم القادري، والماري يوسف فياض، ثمنوا خلالها ما يقوم به الإتحاد الأوروبي ومجلس الإنماء والإعمار وصندوق التنمية من مشاريع إنمائية وتنموية وبنى تحتية خاصة في منطقة العرقوب.

ورأى الجسر "ان المنطقة بحاجة الى اشياء كثيرة، لكن للأسف، الإتحاد الأوروبي هو اول من قدم الى هنا لمساعدة ابناء قرى العرقوب، مشيرا الى ان الدولة مقصّرة في عدة مجالات، فالمفروض تأمين العيش الكريم وتحسين الوضع المعيشي من اجل ثبات الأهالي في ارضهم، داعيا الى عدم توفير اي من سياسيي المنطقة لما فيه خير ومصلحة لأبنائها".

وعلى هامش الإحتفال، قالت ايخهورست "تشكيل الحكومة الجديدة خطوة مهمة جداً. اننا كاتحاد اوروبي نرحب ودعم بقوة هذه العملية، ونحن بانتظار البيان الوزاري لمجلس الوزراء وبعدها يمكننا ان نعمل بنشاط مع الحكومة الجديدة. من المهم حفظ استقرار لبنان وخاصة في الجنوب كما في كل مناطق البلاد، وندعم الجيش اللبناني وجهوده للحفاظ على الاستقرار وندعم الحكومة كذلك". اضافت، "سننتظر الاولويات التي ستعتمدها الحكومة بعد بيانها الوزاري. وسننتظر وندعو باستمرار لدعم الالتزامات الدولية للحكومة. رئيس الوزراء والوزراء يعلمون ذلك".

وفي النبطية، دشنت أيخهورست والجسر ورئيس مصلحة مياه لبنان الجنوب احمد نظام، بئرا إرتوازية لمياه الشرب غربي المدينة، في حضور رئيس البلدية أحمد كحيل.

وبعد كلمة شكر من كحيل، قالت أبخهورست، ان ما يهم الإتحاد الأوروبي من خلال هذه المشاريع، الوصول إلى نتائج جيدة ومفيدة لهذه المنطقة التي نعدها مهمة جدا في لبنان. المشاريع التنموية للإتحاد لسنة 2012 ستركز على تنمية القدرات والطاقات البشرية في مجال إدارة العمل البلدي بالتعاون مع جمعيات أهلية.

وقال الجسر إن المشاريع التي نفذت حتى الان رغم أهميتها الا أنها لا تغطي التضحيات التي قدمها أهل هذه المنطقة. هذه الزيارة باكورة الزيارات التنموية للسفيرة الجديدة التي ألحت في اول اجتماع لها معنا على زيارة الجنوب، لافتا الى أن المجموعة الاوروربية كانت اولى الجهات التي تواجدت على الارض بعد التحرير وخاصة بعد حرب تموز، لرفع مستوى الخدمات الاقتصادية والاجتماعية والتنموية التي تحتاجها المنطقة ومن خلالها إنطلقت اعمال كل الجمعيات الأووربية في الجنوب وهي شريكة في التنمية في الجنوب وشريك كريم ايضا منذ 1993 .

ثم توجهت ايخهورست والوفد إلى بلدة رومين لافتتاح مبنى البلدية في حضور رئيس البلدية يحيى جوني.

مقالات أخرى للكاتب(ة)

تعليق